الأربعاء، 7 ديسمبر، 2011

تجمع العلماء في جبل عامل حيا الانجاز الامني الكبير الذي حققته المقاومة بكشفها لأجهزة التجسس الاسرائيلية وافشال مشروعها العدواني على لبنان


أصدر تجمع العلماء في جبل عامل بيانا اليوم حيا في مستهله الانجاز الامني الكبير الذي حققته المقاومة بكشفها لأجهزة التجسس الاسرائيلية وافشال مشروعها العدواني على لبنان .
واعتبر ان المقاومة ستبقى العين الساهرة والدرع الواقية للدفاع عن لبنان ووحدته وارضه وشعبه .
... وعبر التجمع عن اسفه لارتفاع وتيرة الخطاب المذهبي الذي يعتمده البعض لتحقيق أجنده اصحاب المشاريع المشبوهه التي تسعى الى زرع بذور الفتنة بين المسلمين خصوصا واللبنانيين عموما . داعيا مطلقي هذه الخطابات الى وقفها حالا لانها في حال استمرارها الضرب على اوتار طائفيه ومذهبيه ستؤدي الى شر مستطير في وقت احوج ما يكون فيه لبنان الى ترسيخ العيش المشترك بين ابنائه وتكاتفهم لمواجهة الاستحقاقات الداهمة والتحديات الخطيرة.
وحمل البيان على جامعة الدول العربية الغائبه دائما عن قضايا الامة , المضيعة لحقوقها التاريخية والمشروعة وفي مقدمها قضية العرب والمسلمين الأولى , قضية فلسطين , معتبرا ان استهداف سوريا المقاومة والممانعه من خلال فرض حصار عليها وعقوبات تستهدف شعبها سابقه خطيره وخطيئة لا يمكن ان تغفر لها الشعوب العربية والاسلاميه .
تجمع العلماء في جبل عامل
5-12-2011

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق